- الحلم الإسلامي - إشراقات من أجل عالم أكثر قراءة

الخميس، نوفمبر 26، 2009

عيد مبارك

شعور العيد من الصحراء في وسط عمان
عيد مبارك ، عيد سعيد ، كل عام وأنتم بخير وغيرها من الكلمات هي التي تسمعها مع إشراقة صباح أول يوم من أيام العيد ممزوجة بالإبتسامة العريضة على الأفواها ، ما أحلاها من كلمات وما أنقاها من عبارات حلوة كحلو الحلوى في الأفواه ، ممزوجة بنغم العصافير التي تغرد في الصباح لباكر ، ما أجمل هذا اليوم الذي إمتزج فيه الضباب الخفيف بجو بارد حلو ، هذه اليوم لا يمكن أن تنسى .لكن يبقى جمال العيد بأن تكون مع الأهل ، كل شيء فيه حلو والله عندما تكون مع الأهل من اليوم التاسع من ذي الحجة عندما يتم طبخ العرسية ، يشكل فيها أصحاب الحلة ملحمة من التلاحم و صدق روابط الجار و التكاتف ، ويستمر ذلك في صباح يوم العيد عندما يتم ( عصد ) العرسية و بعدها يتجه كل واخد إلى بيته ليأتي بعد ذلك وهو قد لبس أجمل الثياب ، ويقوم البعض بتوزيع المئات على الصغار ليضيفوا إلى جمال الفرحة جمال الثياب والكشخة ، خنجر وعصا ومصر رمز من رموز اللباس التقليدي العماني الذي نتباهى بيه في كل محفل . بعدها تتصافح الأيدي و القلوب قبل أن يصف الجميع في صفوف متراصة ، ليقوم الإمام بالصلاة بهم والخطبة ، بعدها نتناول شيء من الفواكه والحلوى العمانية ، كل ذلك وبين الحين والآخر يقومون بالتكبير والتهليل لله تعالى ، بعدها يقومون بالرزحة و زيارة الأقارب قبل أن يتجه كل واحد بزيارة الأباعد من الأهل والأصدقاء .
كل عام والجميع بخير وعافية و جعل هذا العيد عيد رحمة وبركات على المسلمين وفك أسرى ومحن المسلمين في كل مكان

الاثنين، يونيو 22، 2009

التنوع و التمييز

كم جميل ان يعايش الانسان اناس من جنسيات مختلفة يتعلم منهم اشياء ويتعلمون منه اشياء قد تكون بدون كلمات وقد تكون بكلمات قد تتعلم منهم الانضباظ والاهتمام بالمواعيد ولوعود التي يعطوها الاخرين وربما تتعلم منهم طريقة كلامهم ومعاملتهم مع الىخرين وعندها تكون عندك صورة قد تكون غير واضحة تماما ولكنها الصورة الحقيقية الضباببية بعض الشيء

الأحد، يونيو 21، 2009

لمن شاء ان يتقدم او يتاخر

اذا لم تتقدم في يوم من الايام فانت بلا شك تتاخر خطوة الى الوراء من ذلك على الانسان ان يتعلم ويجتهد في كل يوم ليضيف شئا الى رصيده المعرفي والمالي ايضا فانت ان لم تضف شيئا قد تنسى شيئا اخر وبذلك تكون نقصت في الجانب المعرفي

السبت، يونيو 20، 2009

الصحة نعمة لا يشتاق اليها الا المرضى

علمتني الحياة و علمني ديني ايضا ان الصحة نعمة لا يعرفها الا فاقدها فمن غرفة انتظار الطبيب تعرف كيف ان الناس تنتظره بفارغ الصبر حتى ياتي ذلك المنقذ المنتظر و في نظري انه لا يملك الا ورقة يكتبها عل وعسى ان تشفي والله هو الشافي ر ايتهم يذهبون و ياتون في انتظاره و كان الواحد منهم تكالبت عليه هموم الدنيا باجمعها

الخميس، يونيو 18، 2009

اهلا بكم من جديد
عدت و العود احمد
سوف اسجل ما يدور في حياتي اليومية ان شاء الله من الان

الأربعاء، أكتوبر 24، 2007

تجري الرياح بما لا تشتهي السفن

كان لي زميل في ايام الدراسة وكان كثيرا ما يحظني على القراءة ومشت الايام
دارة الايام كدورتها شاء من شاء وابى من ابى انتهى زميل من الدراسة وانتقل مجال العمل وقبل هذا او ذاك كنت كثير ما انبهه واطلب منه بطيئة ثقيلة على ذلك الذي يرزخ تحت وطاة المرض واللهموم والاحزان لم يذق للحياة طعما ولا للوقت راحة وحتى لا اخرج من الموضوعان يصف لي طريقة استطيع بها ان اواصل المسير في مجال القراءة وخاصة بعد الالتحاق بالعمل وفعلا قال قولتها في تلك الايام المهم ان يكون لديك العزيمة والهمة والتنظيم والرغبة الاكيدة على مواصلة المسير الى الهدف المنشود وان زميلي كثيرا ما يكتب في الشبكة العنكبوتية عن ايامه وطموحاته واعمله التي يسعى جاهد لتحقيقها ولكن شاءة الاقدار ان نفترق جسدا ببريهة من الزمن على ان الاتصال الهاتفي بقى بيننا انقطعت اخباره من الشبكة المعلوماتت غابت نصائحه وانقطعت الكلمات التي ما زال صداها يرن في اذني وكانه بيني وعلى جنبي وورجعت الى نفسي اسالها ها هو وقع ما كنت اخشاه ان تنقطع الاتصالات واليوميات التي يكتبها زميلى ولم اعد اسمع اخباره ولم اعد اقرا شيا من طموحاتهاا ولا اماله العمل ومشاغل الحياة قد تنسي الانسا شيا مما كان يود ان يستمر فيه فكيف اذا اضيف الى العمل مشاغل الدراسة ومششاغل الزواج والاسرة ففي هذه الحالة نعود الى اهمية تنظيم الوقت وترتيه ولا اقولل تنظيم الوقت حقيقة يل تنظيم انفسنا ونعطى بعضا من طموحاتنا الاولية بعضا من الوقت وبهذا نستطيع ان نوفق بين العمل وطموحاتنا

الأربعاء، أبريل 25، 2007

عفوا لقد أخطأت

لقد أخطأت عندما وعدتكم بأني سوف أتكلم في مواضيع عديدة ولم أتكلم عنها لقد أخطأت عندما أقحمت نفسي في كثير من المواضيع التي لا أفقها عن جهل أو عن حماقة لقد أخطأت عندما قاربت على الإنتهاء من دراستي الجامعية ولم أشارك في جماعة من الجماعات الطلابية والتي أظنها أنها مفيدة كثيرا إذا إستغلها شخصا فاهم لمدلولاتها ومغزاها بلا إفراط ولا تفريط .لقد أخطأت عندما ظننت أن الدراسة مجرد منهج يدرس وتفهم ما يدرس إليك ومن ثم تختبر فيه ، وأظن أن الدراسة أشمل من ذلك تتوغل في الدراسة وإبداع غير محدود خارج نطاق الدراسة .لقد أخطامن وضع موعدا مع زميله فأخلفه .