- الحلم الإسلامي - إشراقات من أجل عالم أكثر قراءة

الثلاثاء، مايو 10، 2005

حكاية جاد الله

إنتهيت في الخميس الماضي من قراءة رواية للدكتور نجيب الكيلاني وهي ( حكاية جاد الله ) وكانت رواية في غاية الورعة وكأنني أعايش أحداثها اليوم فحال جاد الله وهو شخصية في الرواية حال كثير من الناس الذين نعايشهم فبعد أن يحسوا بضيق في العيش يلجأون إلى إستخدام الأساليب المحرمة متعلقين بأن الناس جميعهم ظالمون طغاة يبحثون عن مصالحم فقط ولا يكترثون بغيرهم وهنالك أناس يبحثون عن مثل هؤلاء الناس وكثير منهم يبحثون عن أناس لا يشكفيهم فيستخدمون رجال الحكومة من ضباط وشرطة وغيرهم .....فبطبيعة الحال ينتهي بأحدهم في نهاية المطاف إلى ما لا تحمد عاقبته وهذا ما صار لجاد الله فقد رمى بنفسه من الطابق الرابع فقد قاد تفكيره بأن له موت واحد فليفعله وكانت نهايته بعد أن نجا أولئك الذين أوقعوه في أشباك المصيده

الأحد، مايو 01، 2005

تألم أم فرح

كم يكون الإختيار صعب عندما يقع الأمر وتتأسف عليه وكم كان سهلا عندما تقرر أو يعرض عليك شيء ، هذا ماحدث عندما عرض علىي أن أنصب لينكس على جهازي بالإضافة إلى بقاء الويندوز وفعلا قمنا بتنصيب توزيعة أربيان في جهازي ولكن ( وهذه هي المشكلة (لكن )) كانت عندي مشلكة في الهارد ديسك وهي إن بعض المساحة منه لا تظهر في الويندوز ولكن الأربيان أظهرها وقمنا بتنصيبه في تلك المساحة وهذه هي المشكلة ولكن كنا لا نعرف أن هذه المشكلة و وحاولنا أن ننصب توزيعة أخرى وجربنا سوزي ولكن باءت بالفشل بعد ذلك لم يكن عندنا خيار إلا أن آخذ ملفاتي المهملة عن طريق إدخال سيدي الأربيان لأنه يفتح عن طريق السيدي وظننت وبعض الظن إثم أو خطأ أن جميع ملفاتي أختها في سيدي خارجي بعد كانت الواقعة بأن قمنا بفورمات للجهاز وعندما ركبنا ويندوز جديد وأدخلت السيدي الذي نسخت فيه ملفاتي إذا بي أفاجأ بأن جميع ملفاتي المهمة ذهبت في مهب الريح فكم كانت الحسرة والألم لأن بعضها جلست في إعداده مايقارب الشهر ولكن فقدته في دقائق معدودة ............فهذه هي القصة من البداية إلى النهاية ولكن تعلمت من جانب آخر أشياء كثيرة تعلمت أن أحفظ ملفات المهمة خارج الجهاز وتعلمت تنصيب الأربيان والويندوز وتعلمت أن أفكر مليا قبل أن أصدر القرار على كل شيء فبهذا أفرح وعلى ذلك أتألم

ملكة العنب

كانت رواية واقعية كأنني أعايش أحداثها الآن وهذه الرواية ( ملكة العنب ) للدكتور العملاق نجيب الكيلاني وهي رواية من الأدب الإسلامي المعاصر كتبها الدكتورنجيب حاكيا فيها قصة قرية إنتشرت فيها زراعة العنب وكان هنالك رجل محتسب عابد وهو يعمل مدرس إلاإنه كان في نفس اللحظة خطيبا مفوها فألقى خطبة في يوم الجمعة بين فيها ظرورة دفع زكاة العنب مما أدت تلك الخطبة إلى إحداث بلبلة في الجو العام للقرية فاستغلها اللصوص وقاموا بالهجوم على العنب .....والرواية طويلة

) صنعة العظماء ( كيف تكون نجما إجتماعيا

إنتهيت قبل إسبوع من الآن من قرآءة كتاب كيف تكون رمزا إجتماعيا للدكتور /علي الحمادي وقد كان كتاب في غاية الروعة حيث تطرق فيه الكاتب إلى الطرق التي تساعد على بناء العلاقات مع الناس وكلها بمجموعها طرق عملية وفيها إستغلال لأسباب التكنولوجيا المتطورة من الهاتف والفاكس والإنترنت والعديد من الطرق التي تطرق إليها الكاتب